السبت، 11 أبريل، 2009

مبروك لمصر نجاح إضراب ستة إبريل... بلال فضل

من غير مزايدة ولا جعجعة ولا تشنج ومن أعماق قلبي أقولها : مبروك لمصر نجاح إضراب ستة إبريل.
نعم نجح إضراب ستة إبريل, لأن الدنيا كلها لم تسمع عن إضراب فاشل تحشد ٌأقدم دولة بوليسية في العالم من أجله كل ضباطها وجنودها ومخبريها الشرطيين والصحفيين والبرامجيين والجامعيين,
وعلم الصحافة لم يشهد في تاريخه المديد إضرابا فاشلا يحتل مانشتات الصحف الحكومية الرئيسية التي أظهرت على طريقة الدبة التي بطحت صاحبها كم هو متهريء ومذعور وبائس ذلك النظام الذي يهز طوله وعرضه لقمع من يطلق هو عليهم "شوية عيال" وتاريخ مصر الذي لا يهتم به حكام مصر الآن المشغولون أكثر بالجغرافيا لأنها "تلزمهم أكثر في البيع" سيسجل عليهم في صفحات عاره انهم قرروا تعويض هزائمهم المتوالية في شتى المجالات بالانتصار بأقدام وبيادات بعض رجالهم المنتسبين إلى الرجولة زوراً على فتيات كفر الشيخ اللواتي صدقن دعوة السيدة سوزان مبارك الى ضرورة المشاركة السياسية للمرأة.
قولوا لنا بالله عليكم متى شهدت الدنيا إضرابا فاشلا يتوفر له كل هذا القدر من الحللين والمنظرين والملغوصين والمهجصين الذين لم يخرج الواحد منهم في شبابه في مظاهرة ضد أي احتلال أو قمع إلا ليلتصق ببناتها أو شبانها, ولم يعلن أحدهم عن رأيه ولو حتى في صحفية الوسيط, ولم يفعل شيئا عليه القيمة وخو طالب سوى صم كتب التعليم وطرشها في ورقة الامتحانات, ثم عندما يحتل موقعا ما بفضل ربطه للحمار مطرع مايعوز صاحبه وبركة تقارير الأمن التي تزكيه إما لأنه ماشي جنب الحيط أو لأنه كان يتسلق على الحيط ليلحق بموعد تسليم التقارير في زملائه, إذ يتحول "فجأتن" إلى قيادة طلابية مخضرمة لها باع في فك العمل الطلابي, ويتمترس في عموده الذي يدعو القراء الله ليل نهار أن يوقع عليه, فيتخذ من ذلك العمود منصة إطلق لروشتات الوطنية لشباب مستقل لم يكن يوما بتاع حد, ثم يجري بالليل الى استديوهات الفضائيات المكيفة لكي يتصبب قلقا على البلد التي تهددها الفوضى وكانها كانت قبل إضراب ستة ابريل وطن المنطق ةارض العدالة وبلد الاتساق مع النفس
يا أيها المنتفشون بزهو انتصاركم المظفر على الأمل وإحباطكم الحاسم لمجيء بكره, والله العظيم تلاتة لو كان فيكم رجل ذو فكر مبارك أو سياسة نظيف أو عقل رشيد أو منطق يبعث على السرور, لقبلتم رؤوس وأيدي هؤلاء الشباب والفتيات ولأخذتموهم في احضانكم وحاجيتم عليهم واستمعتم إليهم وتعلمتم منهم أو حتى على الأقل تحاورتم معهم, ولدعوتم كل شاب في مصر لأن يكون مثلهم ولما تبرطتم على نعمة أن يرزق الله مصر بشباب زي الورد لم يرفعوا المصاحف على أسنة إحباطهم ولم يشهروا في وجوهكم تفسيراتهم المتطرفة للنصوص, ولم يتدوروا على بعضهم البعض بحثا عن علامة الصليب التي تحدد طريقة المعاملة, ولم يتكتلوا خلف أسوار الكنيسة, ولم يهربوا إلى المخدرات تعاطيا وتجارة وعشقا, ولم يتركوا بلادهم لكم ويرموا أنفسهم في قوراب الهجرة الغير شرعية, ولم ينذروا أنفسهم لجروبات التفاهة والانحطاط على الفيس بوك, ولم يقضوا حياتهم في شتم البلاد التي باضت لآبائهم ذهبا والشكوى من ناسها البيئة وأهلها العشوائيين وحالها اللي مش ولابد, ولم يقرروا ان يطرمخوا على حقوقهم, او يرتضوا ان يكونوا بلياتشوهات تمسك اوراقا وتتحرك بالريموت كنترول في الويارات المفاجئة التي لا تكف عن مفاجأتنا بمدى النفاق المتراكم فيها, ولم يديروا ظهروهم لألعابكم المموجة التي احتكرتموها منذ اكتر كم خمسين عاما وصرتم كباتتها وحكامها وجمهورها, ولم يحذوا حذو ملايين غيرهم قرروا أن يسلكوا أكورهم بمعرفتهم في دهاليز البلد التحتية, التي تزداد كل لحظة تشعبا وخطورة واستعصاء على الشكم.
يا سادة الغضب الذي أنتم فرحانون لأنه لم يتفجر بفضل الأثر الرجعي لقمع ستة إبريل اللي فات ستبكون يوما ما ندما لأنه لم يتفجر في صورة اعتصامات سلمية وإضراب حضاري ومظاهرات تجأر بشكواها من فسادكم وظلمكم, فالتاريخ الذي كنتم تزوغون في حصصه يعلمنا أن الغضب عندما تغلق في وجه الباب سيخرج لك يوما من كل الشبابيك عنفا وعدوانية وسطوا مسلحا وتحرشا جنسيا وفتنة طائفية ونهبا للمال العام واستحلالا للمحرمات ويأسا مسرطنا لا يجدي معه الكيماوي ولا المسيل للدموع ولا الأمن المركزي ولا الصحف"العضاضى" ولا العلاوات الفشك ولا هتافات الفخر المنبعثة من أجهزة اللاسلكي " كله تمام سعادتك .... قبضنا على الغضب يافندم".
اصطباحة
بلال فضل

يوم الغضب المصري ٦ ابريل

الجمعة، 10 أبريل، 2009

الخميس، 9 أبريل، 2009

إضراب ٦ أبريل- بنها

by: Ahmed Anwer
اولا تحديد نتيجه اي مشروع نجاحا او فشلا تعتمد علي الاهداف وكم تحقق منها وما لم يتحقق
وهنا نستطيع ان نقول ان هدفنا هو احداث خطوه تجاه اضعاف هذا النظام
وهنا نريد ان نسأل انفسنا ونسال صاحب التحليل هل تحقق شئ في هذا اليوم
وانا هنا ساحكي تجربه عشتها بنفسي اسبوعين فكرت لماذا لا ننظم وقفه ببنها
فاهل بنها لم يتعودوا علي ذلك فقررنا ان ننظم تلك الوقفه وشكلنا فريق للتحضير لذلك
وكان هناك طلبه معهد التكلونجيا لهم اكثر من 3 سنوات يحاولون تحويل المعهد الي كليه
ففتحنا خط معهم وتم التنسيق علي تنظيم وقفه امام المعهد يوم 4/6 امام المعهد
يشاركون بها وهناك ايضا اصحاب المخابز لهم مشكله مع المحافظ تتمثل في فرض رسوم عليهم تقدر بسبع جنيهات وربع لكل شوال لصالح صندوق الخدمات بالمحافظه
وقضايا مفبركه واخذوا فيها براءه ومع ذلك يوقف حصه المخبز حتي يتبرع لصندوق الخدمات ب5 الاف جنيه ففتحنا خط معهم وتم الاتفاق ان يقفوا معنا ثم هناك اداريو التربيه والتعليم وتم الاتفاق معهم علي وقفه ثم تم الاتصال بالاحزاب التي حدث بها
نقاشات حاده ما بين مؤيد للاشتراك معنا واخر مع موقف الحزب الرسمي
وهدد اصحاب راي الاشتراك بتجميد عضويتهم بالحز ب واخيرا انتصر راي الاشتراك بيوم الغضب وتم تحديد اربع اماكن للوقفه هذا عن قصد لتشتيت جهود الامن
وفي يوم 4/5 تم تحويل المعهد الي كليه ليحرمونا من الهيكل الاساسي للوقفه
وايضا احضروا اصحاب المخابز برعايه امن الدوله وتم اعفائهم من الرسوم السبعه جنيه وربع لكل شوال واسقاط المبالغ المطالبين بها لصندوق الخدمات
فاعتمدنا علي انفسنا واداريو التربيه والتعليم ثم جاء يوم 4/6 وتجولنا في بنها
لم يراها احد هكذا من قبل وقد تحولت لثكنه عسكريه والصور موجوده
والفيديوهات وخاصه الاربع اماكن التي حددناها
واتصل بنا اداريو التربيه والتعليم وقالوا لنا انهم محبوسون في المكاتب
ممنوعون من الخروج لدرجه موظفه حاولت الخروج فسالها الضابط الي اين قالت لشراء اكل اخذ منها فلوس واعطاها لعسكري ليحضر لها الاكل ثم سالها لماذل تلبس اسود قالت له عندي حاله وفاه
المهم حاولنا الوقوف امام معهد تكلونجيا فاصطدم بنا الامن
حاولنا الوقوف امام المحطه منعونا
ثم اتجهنا الي ميدان اخر وحولوا منعنا لم يستطيعوا الا انهم منعوا الباقيين ان يصلوا الينا وفرضنا انفسنا ووقفنا لمده حوالي الساعه وخرج الاهالي من البلكونات والمصالح الحكوميه يشاهدوننا (لم ينضموا لنا ) ولكن وقفوا يشاهدوننا
وهناك باعه وعابرين المهم اننا في النهايه تلونا بيانات حركه كفايه و6 ابريل وحزب التجمع بالقليوبيه وعقدنا مؤتمر داخل التجمع وعندما اردت رفع الفيديوهات الي اليو تيوب والصور وجدت ان كارت الذاكره قد احترق فاذداد احباطي فقد كنت محبط لاننا لم نشارك كلنا كما قلت فقد منعوا الكثيرين من الانضمام لنا وايضا لان الميدان الذي
وقفنا ه لم يكن رئيسي وزاذ انه لا توجد صور ولا فيديو ولكني تذكرت ان هناك بعض الاهالي كانوا يصورون فذهبت الي المكان وفوجئت بالحفاوه التي قابلنا بها الاهالي
فقد تجمعوا واحتفلوا بنا ودار نقاش استغرق الساعتين وعندها ادركت اننا نجحنا نجاح باهر

الأربعاء، 8 أبريل، 2009

حوار مع ضابط أمن دولة.. علاء الأسواني



حدث ذلك منذ أعوام..

كنت مدعوا لحضور فرح أحد أقاربى، وهناك.. جلست بجوار رجل من أهل العروس، عرفنى بنفسه قائلا:
ـ فلان.. ضابط شرطة..

كان رجلا فى نحو الأربعين. أنيقا للغاية، مهذبا وهادئا. ولاحظت على وجهه علامة السجود.. تبادلنا كلمات المجاملة العادية.. وسألته:
ـ سيادتك تعمل فى أى قطاع فى الشرطة؟


تردد لحظة ثم قال:
ـ أمن الدولة..

ساد الصمت بيننا وأشاح بوجهه بعيدا وراح يراقب المدعوين ووجدتنى بين فكرتين: أن أكمل حديث المجاملة الذى بدأناه أو أن أعبر عن رأيى بصراحة فى مباحث أمن الدولة. لم أتمالك نفسى وسألته:
ـ عفوا.. سيادتك متدين كما أرى؟
ـ الحمد لله..
ـ ألا تجد تناقضا بين كونك متدينا وبين عملك فى أمن الدولة؟
ـ من أين يأتى التناقض؟
ـ المقبوض عليهم فى أمن الدولة يتعرضون إلى الضرب والتعذيب وانتهاك الأعراض.. والأديان جميعا تنهانا عن ذلك.

قال، وقد بدا منفعلا لأول مرة:
ـ أولا، كل الذين نضربهم يستحقون الضرب.. ثانيا، لو قرأت دينك بعناية ستجد أن ما نفعله فى أمن الدولة مطابق تماما لتعاليم الإسلام..
ـ الإسلام من أكثر الأديان حرصا على الكرامة الإنسانية.
ـ هذا كلام عام.. أنا قرأت الفقه الإسلامى وأعرف أحكامه جيدا..
ـ لا يوجد فى الفقه الإسلامى ما يبيح تعذيب الناس..
ــ اسمعنى للنهاية من فضلك.. الإسلام لا يعرف الديمقراطية والانتخابات. جمهور الفقهاء أوجبوا طاعة الحاكم فى كل الأحوال، سواء اختاره المسلمون بأنفسهم أو انتزع الحكم بالقوة، طاعة الحاكم المسلم واجبة على الرعية حتى لو كان مغتصبا للسلطة أو فاسدا أو ظالما.. هل تعلم ما عقوبة الخروج على الحاكم فى الإسلام؟

لم أرد.. فاستطرد بحماس:
ــ الذى يخرج على الحاكم فى الإسلام، يجب أن يطبق عليه حد الحرابة وهو قطع اليدين والرجلين.. والذين نقبض عليهم فى أمن الدولة خارجون على الحاكم، يفترض شرعا أن نقطع أطرافهم، لكننا لا نفعل ذلك.. ما نفعله معهم أقل بكثير من عقوبتهم الشرعية..

خضت معه نقاشا طويلا، قلت له إن الإسلام نزل أساسا دفاعا عن الحق والعدل والحرية. وإن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) لم يفرض على المسلمين حاكما من بعده وتركهم يختارون حاكمهم بحرية، بل إن اجتماع السقيفة الذى اختار فيه المسلمون الخليفة أبابكر (رضى الله عنه)، يعتبر اجتماعا ديمقراطيا بامتياز سبق الديمقراطية الغربية بقرون طويلة.. ثم شرحت له أن حد الحرابة لا يجوز تطبيقه إلا على الجماعات المسلحة التى تخرج لتقتل الأبرياء وتسرق أموالهم وتنتهك أعراضهم.. ولا يمكن أن ينطبق ذلك أبدا على المعارضين السياسيين فى مصر.. لكنه ظل مصرا على رأيه، ثم قال لينهى الحوار:
ــ هذا هو فهمى للإسلام، أنا مقتنع به ولن أغيره.. وأنا مسئول عنه أمام ربنا سبحانه وتعالى..

بعد انصرافى من الفرح، فكرت فى أن هذا الضابط شخص متعلم وذكى.. كيف يقتنع بهذا التفسير الخاطئ للإسلام؟!. كيف يستخلص من الدين أفكارا منحرفة مناقضة لمبادئه؟!. كيف يتصور للحظة أن الله يبيح لنا تعذيب الناس وإهدار آدميتهم؟. ظلت الأسئلة بلا إجابة، حتى قرأت بعد ذلك بشهور بحثا مهما فى علم النفس بعنوان «سيكولوجية الجلاد».. أثبت فيه الباحث أن ضابط الشرطة الذى يمارس التعذيب ينتمى إلى نوعين من الناس: إما أن يكون مريضا نفسيا، يسمى بالشخصية السيكوباتية التى تتصرف بعدوانية بلا أى ضوابط أخلاقية. أما النوع الثانى فينتمى إليه معظم الضباط الذين يمارسون التعذيب: إنهم رجال عاديون، طبيعيون نفسيا، وغالبا ما يكونون، خارج العمل، مواطنين صالحين ومحبوبين، يتميزون بأخلاق جيدة ومنضبطة.. لكنهم من أجل ممارسة التعذيب يحتاجون إلى شرطين أساسيين: الإذعان والتبرير.. الإذعان، بمعنى أن يتم التعذيب تنفيذا لأوامر تصدر من قيادتهم، فيقنعون أنفسهم عندئذ بأنهم مضطرون إلى طاعة الرؤساء.. أما التبرير، فيحدث عندما يقنع الضابط نفسه بشرعية التعذيب أخلاقيا ودينيا.. كأن يصور ضحاياه باعتبارهم عملاء للعدو أو أعداء للوطن أو كفارا أو مجرمين، مما يبرر فى ذهنه قيامه بتعذيبهم؛ حماية للمجتمع والوطن. ثم يخلص الباحث إلى نتيجة مهمة هى أنه بدون عملية التبرير فإن الضابط سوف يعجز حتما عن الاستمرار فى تعذيب ضحاياه.. لأنه عندئذ لن يتحمل تأنيب الضمير وسوف يعانى من احتقار عميق لنفسه وتصرفاته..

تذكرت ذلك وأنا أقرأ خبر القبض على طالبتين جامعيتين من شباب 6 أبريل هما أمنية طه وسارة محمد رزق.. فقد قبض عليهما الحرس الجامعى فى جامعة كفر الشيخ وسلمهما إلى أمن الدولة لأنهما كانتا تدعوان زملاءهما إلى الإضراب.. ووجهت لهما النيابة تهمة محاولة قلب نظام الحكم وأمرت بحبسهما أسبوعين على ذمة التحقيق.. والأسئلة هنا بالطبع كثيرة: كيف تسعى فتاة صغيرة لم تبلغ العشرين، وحدها، إلى قلب نظام حكم الرئيس مبارك لمجرد أنها تتحدث مع زملائها فى الجامعة أو تطلعهم على مقالة كتبتها؟!.. ثم إن الدعوة إلى الإضراب فى حد ذاتها لا تشكل جريمة فى نظر القانون لأن الحكومة المصرية وقعت على عشرات المواثيق الدولية التى تبيح حق الإضراب وتعتبره حقا أساسيا للمصريين.

لكن المحزن، حقا، أننى عرفت من زملاء البنتين أنهما تعرضتا إلى ضرب مبرح وتعذيب بشع فى أمن الدولة، وأن الذى ضربهما ومزق ملابسهما ضابط برتبة كبيرة.. عندئذ تذكرت حوارى مع ضابط أمن الدولة فى الفرح.. كيف يستطيع ضابط شرطة، هو غالبا زوج وأب، أن يضرب طالبة مثل بناته بهذه القسوة؟.. كيف يستطيع أن يواجه ضميره وكيف ينظر بعد ذلك فى عيون زوجته وأولاده؟.. ألا يحس هذا الضابط الكبير بالخجل من نفسه وهو يضرب فتاة ضعيفة لا حول لها ولاقوة، لا تستطيع حتى أن تدافع عن نفسها؟.. هل يتفق هذا التصرف مع الرجولة والدين والأخلاق؟.. وهل يتفق مع الشرف العسكرى وتقاليد الشرطة؟..

إن النظام فى مصر يتعرض الآن إلى موجات من الاحتجاج الاجتماعى غير المسبوق لأن الحياة أصبحت مستحيلة بمعنى الكلمة على ملايين المصريين، فلم يعد أمامهم إلا أن يخرجوا إلى الشارع ليعلنوا عن مطلبهم البسيط العادل فى حياة تليق بالآدميين، ولأن النظام صار عاجزا تماما عن أى إصلاح جدى، فهو يدفع بجهاز الشرطة إلى مواجهة الناس وقمعهم وتعذيبهم؛ متناسيا فى ذلك حقيقة بسيطة ومهمة: أن ضابط الشرطة، أولا وأخيرا، مواطن مصرى يجرى عليه ما يجرى على المصريين، وغالبا ما يعانى مما يعانون منه جميعا.. إن النظام السياسى الذى لا يعتمد فى بقائه إلا على القمع. تفوته دائما حقيقة أن جهاز القمع، مهما بلغ جبروته، مكون أساسا من مواطنين مندمجين فى المجتمع، تتطابق مصالحهم وآراؤهم غالبا مع بقية المواطنين، ومع تزايد القمع سيأتى يوم يعجزون فيه عن تبرير ما يرتكبونه من جرائم فى حق الناس، وعندئذ يفقد النظام قدرته على القمع ويلقى النهاية التى يستحقها.. وأعتقد أننا فى مصر نقترب من ذلك اليوم

اعلام ( الحزب الحاكم ) قبل 6 ابريل و بعده



الكلام ده عشان نعرف ان الحزب الحاكم مش اهبل , وبيتعلم من اخطاؤه , وبيتعامل بذكاء شديد وخبث مع المعارضة

وعشان المعارضة كمان تتعلم من اخطاءها


والمقصود باعلام الحزب الحاكم , الاعلام الرسمي و كل وسائل الاعلام المملوكة لاعضاء الحزب الوطني , طبعا معروف هما مين


كان واضح جدا ان في تعليمات لوسائل الاعلام عن طريقة تناولها للخبر
واللي أكد كده , التزام ن كل برامج ما يسمى (التوك شو) بالتعليمات وطريقة التعامل


قبل 6 ابريل

كان واضح ان في تعليمات ان الاعلام ما يتكلمش عن الموضوع ابدا , ويبقا في تعتيم تام على الموضوع
على عكس 2008 , كانو بيتكلمو عن الخبر ويحاولو يقنعو الناس انها حاجة غلط

ولكن قبل الاضراب بيوم او يومين , وبعد ان وصلت اخبار الاضراب الى كل الوسائل الاخبارية والاعلامية خارج مصر , وفي جرايد المعارضة
ما كانش ينفع انهم ما يتكلموش في الموضوع, يعني مجبرا اخاك لا بطل

كل برامج ما يسمى (التوك شو) اتكلمت عن 6 ابريل قبلها بيوم واحد , سبحان الله , كل القنوات ما سمعتش عنه الا قبلها بيوم

وبما ان البرامج دي برامج الراي والراي الاخر .. طبعا , كان لازم يجيبو راي مؤيد وراي معارض ل 6 ابريل , ودور المذيع هو توجيه الراي العام للراي المعارض لـ 6 ابريل
زي ماشفنا



*** الاهم هو طريقة اعلان الخبر ***
كان في نقطتين مهمين لازم تلتزم بيها كل هذه البرامج , وقد التزموا, النقطتين هما :

- اولا ..., الدعوة من شباب 6 ابريل , مع التأكيد على بعض كلمات مثل , الفيس بوك , والعالم الافتراضي , والفضاء الخارجي , وما الى ذلك
وتجاهل دعوات القوى الوطنية الاخرى , وائتلاف المصريين من اجل التغيير اللي بيضم 250 شخصية من اهم العقول واخلص وانظف الشخصيات المصرية

- ثانيا ..., الحدث يا جماعة اسمه اضراب , ولازم يقوللك زي السنة للي فاتت , ويجيبلك صورتين تلاتة من احداث المحلة
وممنوع حد يتكلم عن اي كلمة زي "يوم الغضب" و "الاحتجاج العام" , مع ان اسم الجروب كان يم الغضب والاضراب , وكل القوى الوطنية والجرايد المعارضة كانت بتقول يوم الغضب
وقرينا مقالات كتير لناس بتتكلم عن انه حينجح كيوم غضب اكتر من اي حاجة تانية


بعد 6 ابريل:


تغطية واسعة جدا , لان كااااااااااااااااان في دعوة للاضراب , لا يا شيخ !
وكل مصر عرفت في اليوم ده ان كان في دعوة "للاضراب برضو" مش اي حاجة تانية

**كمان كللهم فجأة اكتشفو ان الدعوة ما كانتش من شباب 6 ابريل بس
دي كانت من كل القوى المعارضة اللي في الدنيا , بما فيهم الاخوان ,
وده بياكد ان المعارضة كللها فاشلة وما حدش مقتنع بيها , وان الشعب كلله مصطف وراء القياة الحكيمة للحزب الوطني , اللي بقالهم 30 سنة بيضحو بنفسهم عشان مصر
!!

** وبدأو يقولو كلام اقل ما يقال عنه انه "قلة ادب" بان الناس دي (المعارضة) استغلت شوية الشباب البايظ (اللي هما 6 ابريل) عشان يحققو مصالحهم الخاصة ( اللي هيا الانقلاب على نظام الحكم)


الكارثة الكبيرة
ان الناس طبعا مش كللهم على الانترنت
وقليل اللي بيقرا جرايد
والمعارضة ما عندهاش اعلام بقوة التلفزين

وطبعا ناس كتير صدقت ,

-
ايه الحل ؟
بصراحة لحد دلوقتي مش عارف

بس لازم يبقا في حل , ويبقا في اتحاد وتنسيق اكتر

الثلاثاء، 7 أبريل، 2009

في يوم الغضب النوبيون تظاهروا أمام وزارة الإعلام والصحفيون أمام نقابتهم



وحصار أمني شامل لكل المحافظات واتحاد العمال تحت «حماية الأمن»


متابعه:عمروبدر ومصطفى البسيونى وعبد الرحمن عبادى وصالح رمضان ومحمد ابو الدهب ومحمد سيف واحمد سيف النصر ومحمود الحصرى ورحاب السيد واحمد عشرى ويوسف المصرى ونهى مرعى وهاجر تهامى وأمنتيه انورومصطفى شحاته واسماء نصار



الأمن يمنع خروج التظاهرات في الدقهلية والمنوفية.. وموظفو البريد «يحتجون فجأة» ووزارة التعليم تحول المتغيبين إلي «الشئون القانونية» > أهالي الفيوم يستجيبون لدعوي الإضراب ويلتزمون المنازل.. والسويس شاركت بإغلاق المحال والشوارع خلت من المارة وأجهزة الأمن تمنع هيئة الدفاع من حضور جلسة تجديد الحبس لمعتقلي 6 أبريل

فيما اختفت مظاهر الإضراب العام عن شوارع القاهرة والمحافظات المصرية - أمس - ووسط حصار أمني مكثف لكل محافظات مصر، انتشرت وتنوعت مظاهر «يوم الغضب» الذي دعت له حركة شباب 6 أبريل وعدد من القوي السياسية احتجاجًا علي «الاستبداد وتدهور مستوي معيشة غالبية المصريين».




ففي القاهرة تجمع العشرات من النوبيين أمام وزارة الإعلام احتجاجًا علي صورتهم في وسائل الإعلام والمطالبة بالعودة إلي أراضيهم حول بحيرة النوبة، فيما قامت قوات الأمن بحصارهم بالمئات من قوات الأمن المركزي في محاولة لمنعهم من تنظيم التظاهرة.

فيما أحكمت قوات الأمن قبضتها علي مبني اتحاد العمال بشارع الجلاء ومنعت المظاهرة التي دعت إليها القوي السياسية أمام مقر الاتحاد وقامت بإبعاد النشطاء العماليين والسياسيين من شارع الجلاء، وكانت القوي السياسية والعمالية قد دعت إلي التظاهرة احتجاجا علي موقف الاتحاد الدائم الانحياز ضد العمال إلي جانب الحكومة ورجال الأعمال.

وقد قررت وزارة التعليم أمس تحويل الموظفين الذين تغيبوا عن العمل إلي التحقيق وذلك بعد تحذيرات سابقة أطلقتها الوزارة لمنع الموظفين من التغيب يوم أمس أو المشاركة في دعوة «يوم الغضب»، فيما شارك العاملون بإدارة الصف التعليمية التابعة لمحافظة 6 أكتوبر احتجاجا علي تأخر صرف رواتبهم رافعين لافتات تؤكد المشاركة في يوم الغضب.

فيما تجمع المئات أمام نقابة الصحفيين في الوقفة الاحتجاجية التي دعت لها لجنة الحريات بالنقابة من أجل إلغاء الحبس في قضايا النشر ووضع لائحة جديدة للأجور، وانضم إلي الوقفة عدد كبير من شباب 6 أبريل وحركة كفاية والاشتراكيين الثوريين وحزبي الكرامة والجبهة الديمقراطية هاتفين «الإضراب مشروع مشروع ... ضد الفقر وضد الجوع» وانضم للوقفة أكثر من مائة محام، علي رأسهم الدكتور أيمن نور وعدد من أعضاء حزب الغد.

فيما حاول أكثر من 150 من موظفي البريد بالعتبة تنظيم مظاهرة إلا أن قوات الأمن قامت بتفريقهم ومنعتهم من التظاهر.

أما في المحافظات فقد تنوعت صور الغضب، ففي الدقهلية احتلت قوات الأمن المركزي شوارع مدينة المنصورة وأمام مجمع المحاكم وطوقت أسوار الجامعة أعداد كبيرة من قوات الأمن المركزي وقام الطلاب بتنظيم مظاهرة ضخمة شارك فيها جماعة الإخوان المسلمون وطلاب 6 أبريل وحزب الجبهة الديمقراطية، فضلا عن عدد من أساتذة جامعة المنصورة.

وفي دمياط أضرب عدد كبير من طلاب جماعة الإخوان المسلمين عن حضور المحاضرات تضامنًا مع الدعوي ليوم الغضب، فيما حاصرت قوات الأمن مبني الجامعة بأعداد كبيرة من قوات الأمن المركزي.

وفي كفر الشيخ منعت قوات الأمن أمس هيئة الدفاع عن شباب 6 أبريل المعتقلين من حضور جلسة عرضهم علي نيابة بندر كفر الشيخ، وتم منع المصورين والصحفيين من تغطية جلسة التجديد، وكانت المحافظة قد تحولت إلي ثكنة عسكرية تحسبا لاندلاع المظاهرات في شوارع المحافظة.

وفي الفيوم خلت الشوارع من المارة بنسبة كبيرة تجاوبًا مع دعوة الإضراب وخوفًا من الانتشار الأمني الكثيف في شوارع المحافظة، فيما انتظمت الغالبية العظمي من الموظفين في الحضور إلي العمل بعد تحذيرات سابقة بعدم الغياب وإلا سيتم تحويل المتغيبين إلي الشئون القانونية.

وتحولت مدينة السويس إلي ما يشبه المدينة المهجورة وسيطرت عليها حالة من الهدوء، حيث أعلن بعض أصحاب المحال المشاركة في الإضراب وامتنعوا عن فتح محالهم التجارية حيث تم إغلاق 100 محل منذ صباح اليوم. من ناحية أخري امتنع عدد كبير من طلبة الإخوان المسلمين عن الذهاب للكلية معلنين مشاركتهم التامة في يوم الغضب ووصلت نسبة الغياب إلي 40 %، في حين رفض العديد من طلبة كلية التجارة حضور المحاضرات مطالبين بتخفيض مصاريف الكلية وخفض أسعار الكتب التي بلغت أكثر من 40جنيهًا.

وقد شهدت الإسماعيلية صباح أمس نشاطًا مكثفًا لسيارات الأمن والمرور بشوارع المحافظة وداخل المواقف لمنع أي محاولات من السائقين للامتناع والإضراب عن العمل.

بينما توجه عدد كبير من أعضاء حركة كفاية بالإسماعيلية بقيادة إبراهيم الكومي وحسام رضا وسعاد حمودة - منسقي الحركة بالإسماعيلية - إلي القاهرة للانضمام إلي إضراب 6 أبريل.. وقالت سعاد حمودة - ناشطة سياسية وعضوة بحركة كفاية بالإسماعيلية - إنهم توجهوا إلي القاهرة بسبب التهديدات والملاحقات الأمنية لهم بالإسماعيلية وتحذيرهم من إعلان أو الدعوة إلي الإضراب، وأضافت: إنها بالرغم من ذلك قامت بوضع لافته (إضراب 6 أبريل يوم الغضب الشعبي ... عاوزين حقنا ياظلمة.. بعتوا البلد للصهاينة) وغلق الصيدلية الخاصة بها.

وفي بورسعيد ووسط حصار أمني أعلن أعضاء حزب الغد - منفردون - التفاعل الميداني مع الحركة ومطالبها وتجمعوا في مقر الغد ببورسعيد وأعلنوا اعتصامهم بالمقر منذ مساء أمس الأول الأحد.

وقال إسلام ناجي - منسق 6 أبريل ببورسعيد - من داخل محبسه بقسم شرطة العرب لـ «الدستور»: إن 6 أبريل 2010 سيكون شعار الحركة «حقنا وهناخده»، موضحا أن النيابة العامة وجهت إليه تهم تكدير الأمن العام والحض علي كراهية النظام وقلب نظام الحكم وتلويث البيئة.

وشهدت محافظة المنوفية من فجر أمس الاثنين 6 أبريل حصارًا أمنيًا مشددًا وانتشرت أعداد كبيرة من عربات الأمن المركزي وسيارات الشرطة، كما تم تشديد الرقابة علي كل المنافذ بمداخل ومخارج المدن وعمل أكمنة ثابتة ومتحركة شارك فيها عدد كبير من ضباط الأمن وتم تفتيش السيارات القادمة من وإلي المدن من القري المختلفة، وتم حصار معظم ميادين مدينة شبين الكوم والتي تم الإعلان مسبقا عن تنظيم احتجاجات بها من جانب الأحزاب والقوي السياسية والنقابات وحتي كفاية و6 أبريل بالمنوفية فتم حصار ميدان شرف أكبر ميادين شبين الكوم وشهد ديوان عام المحافظة وجودًا أمنيًا مكثفًا، وكذلك محكمة شبين الكوم بعدما أعلن المحامون بالمنوفية عن تنظيم احتجاجات علي سلم المحكمة، وكذلك شهد مجمع الكليات النظرية ومصنع غزل شبين الكوم وعدد من الإدارات التعليمية بالمحافظة حصارًا أمنيًا شديدًا، وظهرت كالمعتاد أعداد كبيرة من البلطجية والمسجلين بجوار قوات الأمن تحسبا لأي مظاهرات أو تجمعات.

وعلي جانب آخر اعتقلت قوات الأمن في وقت متأخر من مساء أمس ممدوح النظامي - منسق حركة كفاية بالمنوفية - بتهمة توزيع بيان يحرض علي

الإضراب بعدما أعلن عن اشتراك الحركة في الاحتجاجات. وفي المحلة وعكس العام الماضي جاء إضراب 6 أبريل في المحلة حتي ظهر أمس محدودًا للغاية، فلم تظهر ملامح الإضراب سوي في بعض المحال القليلة المغلقة، وتأكيد مصادر في المصالح الحكومية المختلفة أن نسبة الغياب لم تتجاوز الـ 10% خاصة مع التهديدات التي تلقاها الموظفون، في حين وصلت نسبة الغياب في المدارس إلي نحو 70%، وظهرت الشوارع مزدحمة وقت الذروة كالعادة، أما عن الوجود الأمني فقد انسحبت القوات الأمنية من شوارع المحلة وعسكرت داخل المدينة العمالية الأولي «المستعمرة» ومدرسة مبارك كول، مع نشر عناصر أمنية ترتدي ملابس مدنية بشوارع المحلة والتي انتشرت بالميادين والقهاوي والمناطق الشعبية، بالإضافة إلي سيارات الشرطة التي جابت شوارع المحلة، في حين تجمع عشرات المواطنين بشارع العباسي القديم أمام كاميرا إحدي الفضائيات مما أثار المخاوف الأمنية من انفجار الوضع فقاموا بالقبض واحتجاز طاقم الفريق ومصادرة الكاميرات، كما فرضت الأكمنة المرورية علي مداخل ومخارج المحلة من اتجاهات «طنطا، سمنود، قطور، زفتي» التي تفتش السيارات.


http://dostor.org/ar/content/view/19347/30/

جامعة أسيوط يوم الغضب ...6 إبريل

الاثنين، 6 أبريل، 2009

تقرير-قناة-الجزيرة-عن-فعاليات-اضراب-6-ابريل-2009

اضرابنا السلمي مؤشرات نجاحه ظهرت و فرضت نفسها 40 نقطه

المجموعه الإعلاميه لشباب 6 ابريل

اضرابنا السلمي مؤشرات نجاحه ظهرت و فرضت نفسها 40 نقطه يثبت نجاح الاضراب
=========
1-كسر حاجز الخوف لكثير من المصريين المظلومين المطحونين الذى شغلهم الشاغل ومدى احلامهم انحصر فى كيفيه توفير رغيف العيش
2-خلق وعى سياسى لدى كثير من الشباب سواء المهتمين بالسياسه او حتى من غير المهتمين بها
3-تعريف كتير من المصريين بحقوقهم وواجبهم نحو دينهم ووطنهم
4-التمهيد للعصيان المدنى العام الذى يشارك فيه جميع طوائف الشعب المصرى
5-الالتفاف حول فكره الاضراب واالغضب الشعبى العام والتوحد بين الشباب المعارض لنظام مبارك وخلق روح الجماعه والتعاون فيما بينهم يدفعهم بعد ذلك للتواصل سويا فى اى نشاط او اى فكره اخرى تعارض حكم مبارك
6-انضمام كثير من الحركات والنقابات والجماعات والاحزاب وجمعيات اهليه الى فكره الغضب والاضراب والتعاون والتنسيق فيما بينها
7-انضمام الائتلاف الطلابى للتغيير الى الفكره وجعله يوم غضب فى جميع الجامعات
وبدء تحريك المياه الراكده لدى كثير من الطلاب للمطالبه بحقوقهم

8-السعى والايجابيه وانكار المنكر كما امرنا النبى صلى الله عليه وسلم ,بان نقول كلمه الحق فى وجه كل ظالم حيث قال النبى صلى الله عليه وسلم فى حديث صحيح "افضل الجهاد كلمه حق عند حاكم جائر" وقال النبى صلى الله عليه وسلم ايضا
" إن الناس إذا رأوا الظالم فلم يأخذوا على يديه أوشك الله أن يعمهم بعقاب من عنده"
فكان كل هذا ضروره شرعيه مطالبين بها بين يد المولى عز وجل

9-اعتقال بعض الشباب والبنات من الوسط الجامعى والطلابى حتى يعرف الناس ان المطالبه بالحقوق والقيام بواجبنا تجاه مصرنا الحبيبه ليس فقط لفئه معينه او جنس معين او سن معين انما هو مطلب جماهيرى شعبى اجتمعت عليه جميع الاتجاهات الاديولوجيات والاعمار والاجناس

10-يوم 6 ابريل يوم الغضب من اجل الوقوف ايضا وبكل قوه ضد مسلسل التوريث الذى يعد له
منذ سنين

11-.ان ندرك فى اذهاننا جميعا ان اسقاط مبارك وحكومته لم ولن يكون الا ببذل التضحيات وان يتطلب ذلك العديد من الاضرابات المتتاليه

12-تفجير القضيه اعلاميا فى الجرائد والقنوات الفضائيه وتعريف الناس بالشباب المصرى الحر الذى يريد مستقبل افضل لوطنه ولاولاده ولشعبه

13-جذب عدد اكبر من الشباب المصرى من الذين_يعانون البطاله والتزوير والتهجير والاضطهاد والموت فى طوابير العيش_الى حركه التغيير والاصلاح

14-تجارب الثورات والانقلابات السلميه التى تطيح بالانظمه الديكتاتوريه المستبده اكدت ان حدوث ثوره لم يكن الا بالعديد من المظاهرات والاعتصامات والاضرابات المتتاليه التى تنتهى فى النهايه بحدوث ثوره شعبيه

15-احدثت الدعوه للاضراب عمليه فرز وتنقيه للمخلصين والمحبين لوطنهم والمتحمسين للاصلاح فى حين تم اكتشاف منافين وعابدين للسلطه وللمال حتى وصل الامر الى اكتشاف عملاء مزدوجين فى الجروبات المناهضه للسلطه

16-.اشتراك الاخوان المسلمين كبرى حركات المعارضه والشوكه القويه فى ظهر النظام سواء فى مصر او فى الوطن العربى هو دافع كبير للفكره واصبح هناك توجه عام من القيادات الاخوانيه فى الاشتراك فى اى دعوات مماثله لاضراب 6 ابريل والغضب الشعبى العام

17-فكره ابتكرها الاستاذ عمادعرب من شباب 6 ابريل بمسابقه بااعملال فنيه للترويج للاضراب سواء بالشعر او الفيديوهات والتصميمات وجذب اعمال فنيه واكتشاف مواهب جديده
http://www.facebook.com/group.php?gid=69990526788
من الممكن ان تستغل تلك المواهب فى تعريف الناس بحقوقهم وواجبهم نحو الوطن عن طريق الفن الهادف ليكون بديلا عن الانحلال الاعلامى الذى نعانيه
وتزييف الحقائق عن طريق الاعلامى الموجه

18-تدشين حمله مصريه لمواجهه الاعلام الحكومى والجرائد الحكوميه التى تزور الحقائق
وتتجنى على شباب 6 ابريل وعلى كل المعارضين
http://www.facebook.com/group.php?gid=61688426086#/group.php?gid=61688426086
19-ظهور اقلام صحفيه جديده شريفه تحمست لفكره الاضراب ويوم الغضب الشعبى وقامت بالتغطيه الاعلاميه له

20-تفعيل دور المراه فى المشاركه السياسيه وهذا يتمثل فى ان الداعيه الاساسيه لاضراب 6 ابريل2008 هى اسراء عبد الفتاح فتاه الفيس بوك كما يلقبونها

21-المواطنين يحسوا ان البلد دي بلدهم مش بلد الأوغاد.

22- تجميع القوى السياسية المصرية كلها على هدف واحد .

23-افراز قيادات جديدة مصرية شابة قادرة على تحسين الأوضاع بشكل جذري

24- دفع مئات الشباب الجدد لساحات العمل العام وبالتالى حراك سياسي عام فى مصر

25- تنشيط حركات سياسية قديمة وعودتها للشارع

26- أمل جديد لشباب مصر بدلا من الغرق

27-امتلاك قوة ضغط قادرة على احداث تغيير حقيقي.

28- نشأة حركات جديدة تجمع مئات الشخصيات العامة لدفع مصر للأمام "ائتلاف المصريين من أجل التغيير"

29- عطاء امثله حيه لكل صاحب حق في هذه البلد و كل صاحب قضيه ان ما ضاع حق وراءه مطالب

30 -اعداء النجاح عملوا بدون قصد الي انتشار الفكره و نشر الجروب و تحفيزنا علي الرد عليهم عمق صلتنا اكتر بالجروب

31-تأكدنا اننا لن نخسر اكثر و بالتالي مجرد انتشار الفكره مكسب فما بالكم و الموضوع وصل لاعتقالات اكيييييييييييد احنا مؤثرين اوي بقي

32- كلنابنتوحد وكل القوى واشتراك القوى الوطنيه وتجمعها على كلمه وتجمعها على حدث
33- ممكن نكون مش هنغير فى يوم
بس هنحرك اكيد المياه الراكده دلوقت االلى مش يعرف بيعرف حتى لو مجرد كلام وده بيخليه يضور ويبحث

34- الاعتقال كل ده مش هيضعف بل هيقوى باذن الله والله رب السجن قاد نصرا

35- تنشيط وسائل اكتر لمعرفه الخبر والى حد ما انكشف الاعلام المغيب واتضح اكتر واتخلقت طرق جديه لتوصيل الخبر يمكن يكون مش اتفعلت اوى بس خطوه على الطريق

36- كون الناس تحس ببعضا زى ما حصل فى كفر الشيخ والناس من عامه الناس تحس بالحوارالما كانوا هناك فى المحكمه مثال على انه الشعب كويس جدا بس محتاج يتحرك شويه يشيل الغبار بس وهتلاقى منه تضامن مع اخوه غير عادى

37- حملات متواصله من كشف الكذب للوطنى او من الانجازات المزيفه وغير كده بنعطى مثل لباقى الدوله العربيه المقهوره

38-مناقشة تحويل معهد بنها لكلية هندسة

39- البرنامج المعارض 90 دقيقة و الراجل بتاع لجنة السياسات كانوا بيناقشوا حركة شباب 6 إبريل على الهواء و الاضراب و كان في صفنا لدرجة كبيرة لولا الشرعية

40-انتصار سارة و اعلنت انها برده مضربة بكرة و انها متكسرتش لولا انهم خدوا باباها في امن الدولة لكنها برده كانت قوية

ائتلاف معارض جديد بمصر وقاعدة الإضراب تتسع


الجزيرة نت-القاهرة
أعلن في القاهرة أمس السبت عن تدشين "ائتلاف المصريين من أجل التغيير" بمشاركة سياسيين وأكاديميين ومثقفين من كافة التيارات السياسية، وسط غموض في موقف جماعة الإخوان المسلمين، في حين اتسعت قاعدة المستجيبين للإضراب المقرر يوم غد الاثنين.
ويضم الائتلاف حركة كفاية وشباب 6 أبريل وحزب الكرامة (تحت التأسيس) والاشتراكيين الثوريين وشباب الغد، بالإضافة إلى الحركات الاحتجاجية التي نشأت خلال العامين الماضيين، ومجموعات العمال والفلاحين والمهندسين.

موقف الإخوان
وتغيب عن الائتلاف معظم الأحزاب المصرية، ما عدا حزبي الغد والجبهة الديمقراطية، وجماعة الإخوان المسلمين، حيث لم تعلن رسميا مشاركتها، رغم توقيع بعض قيادييها على البيان التأسيسي للائتلاف، الذي نال تأييدا واسعا من السياسيين الليبراليين والمفكرين اليساريين وبعض الأقلام المعروفة في الأدب والثقافة.
وبخصوص تغيب الإخوان المسلمين، قال منسق حركة كفاية عبد الحليم قنديل إن الائتلاف ما زال ينتظر ردا نهائيا من الجماعة، خاصة أن مرشدها محمد مهدي عاكف قال إن قرار المشاركة لا يزال محل دراسة، لكنه قال للجزيرة نت إن شخصيات بارزة من الجماعة وبعضها من قيادات الخارج انضمت إلى الائتلاف.

ومن جهته قال القيادي بالجماعة مقرر لجنة الحريات بنقابة الصحفيين المصرية محمد عبد القدوس خلال المؤتمر الصحفي للإعلان عن البيان التأسيسي للائتلاف، إن الإخوان المسلمين بقطاعاتهم المختلفة، أكاديميين وطلابا وغيرهم "سيشاركون في كل الفعاليات والتحركات التي سيقررها الائتلاف الجديد"، لكنه لم يقدم أي توضيح بشأن موقف الجماعة من الانضمام رسميا إلى الائتلاف.
وقالت القيادية بحركة كفاية وعضو الائتلاف كريمة الحفناوي خلال المؤتمر الصحفي المذكور إن هذا الائتلاف "تنظيم مدني شعبي جديد معارض للنظام الحاكم الحالي، يضم شخصيات عامة تطالب بإصلاحات جذرية في الأوضاع المصرية".
وأضافت أن ما يزيد عن 250 شخصية وقعت على البيان الذي يضم عددا كبيرا من فئات وطوائف الشعب المصري المختلفة... لإحداث تغييرات إصلاحية وجذرية في المجتمع المصري".

وأجمل البيان التأسيسي للائتلاف، الذي تلاه خلال المؤتمر المتحدث الرسمي باسم حركة "لا لبيع مصر" المهندس يحيى حسين، مظاهر التدهور بمصر في "فساد الطبقة الحاكمة، وشيوع الفقر والبطالة، وكبت الحريات واكتظاظ المعتقلات بمئات من أصحاب الرأي، وتزوير الانتخابات، وتزايد التهديد الإسرائيلي للأمن القومي، وتدهور مكانة مصر إقليميا، وتحولها إلى تابعة لأميركا وتحكم الأجانب في اقتصادها".

إضراب الاثنين
من جهة أخرى، انضمت قطاعات وحركات اجتماعية جديدة لصفوف المشاركين في الإضراب العام المقرر يوم الاثنين 6 أبريل/نيسان الجاري، الذي دعا إليه نشطاء الإنترنت للمطالبة بتحسين الأحوال المعيشية ورفع الأجور ووضع دستور جديد ووقف تصدير الغاز لإسرائيل، وإطلاق المعتقلين السياسيين.
فقد قررت حركة "مواطنون ضد الغلاء" المشاركة في الإضراب، كما دعت جماعة "أطباء بلا حقوق" إلى وقفة احتجاجية أمام نقابة الأطباء بوسط القاهرة يوم الاثنين للتأكيد على حق الأطباء في أجور عادلة تضمن لهم الحياة الكريمة والقدرة على أداء عملهم بشكل مرض لهم وللمجتمع.
وأعلن عدد من المحامين سموا أنفسهم "جماعة 6 أبريل بنقابة المحامين"، مشاركتهم في الإضراب من خلال وقفة احتجاجية أمام مقر النقابة صباح الاثنين.
تحذير رسمي
وحذر مسؤول بوزارة الداخلية من المساس بالممتلكات العامة أو ممتلكات الأشخاص أو الخروج على الشرعية أو "إحداث إثارة وشغب" بالشارع أو الاعتداء.
وأكد المصدر "أن أي محاولة من المضربين للإخلال بالأمن وإحداث إثارة أو تهييج للمواطنين أو الخروج عن النظام العام ستواجه بالقانون وبشدة".
كما قال مصدر أمني آخر إن أجهزة الأمن أعدت خطة لمنع أي تظاهرات بعد غد الاثنين، مضيفا أن تعليمات صدرت بتوقيف أي ناشط يحاول تنظيم تظاهرة أو المشاركة فيها.

المصدر:
الجزيرة

السبت، 4 أبريل، 2009

التقرير النهائي لللجنة الاعلامية لشباب 6 ابريل حول الاضراب



قام أعضاء حركة شباب 6 ابريل في الفترة من 15 مارس وحتى 3 إبريل بحملات واسعة للدعاية ليوم الغضب والاضراب الذي دعت إليه الحركة عن طريق لصق الملصقات بها شعار الاضراب ورش اسبراي على الجدران بعبارت " يوم 6 ابريل إضراب عام لشعب مصر .. حقنا وهناخده " و " يسقط مبارك الديكتاتور "

وقام أعضاء الحركة بعمل استطلاع رأي في المناطق التي قاموا بحملات الدعاية بها على عينة عشوائية بلغت ال 200 شخص للمنطقة الواحدة وسؤاله سؤالين محددين هما :



1) هل سمعت عن إضراب 6 ابريل ؟

2) هل ستشارك في إضراب 6 ابريل ؟



وكانت هذه هي النتائج :



أولا : أحياء القاهرة الكبرى



- السيدة زينب : سمع عن الدعوة ( 70% ) ، يشارك في اليوم : ( 60% )

- حي شبرا : سمع عن الدعوة ( 85% ) ، يشارك في اليوم : (55% )

- شبرا الخيمة : سمع عن الدعوة ( 65%) ، يشارك في اليوم : ( 60%)

- المنيل ومصر القديمة : سمع عن الدعوة ( 90%) ، يشارك في اليوم (85%)

- القلعة : سمع عن الدعوة ( 65%) ، يشارك في اليوم : ( 60%)

- وسط البلد : سمع عن الدعوة ( 95%) ، يشارك في اليوم : ( 90%)

- أوسيم : سمع عن الدعوة (40%) ، يشارك في اليوم : ( 30%)

- حلوان : سمع عن الدعوة (70%) ، يشارك في اليوم : ( 60%)

- البساتين / المعادي : سمع عن الدعوة ( 86%) ، يشارك في اليوم : ( 76%)

- الهرم : سمع عن الدعوة ( 89%) ، يشارك في اليوم : ( 80%)

- السيدة عائشة : سمع عن الدعوة ( 76%) ، يشارك في اليوم : ( 70%)

- المطرية : سمع عن الدعوة ( 80%) ، يشارك في اليوم : ( 70%)

- حدائق القبة : سمع عد الدعوة ( 80%) ، يشارك في اليوم : ( 75%)



يلاحظ أن حي أوسيم أقل الأحياء لأننا بدأنا نشر الدعوة به في وقت متأخر تقريبا أيام 1 و 2 أبريل



يلاحظ أن منطقة وسط البلد من أعلى المناطق مشاركة حيث أن أصحاب المحلات أخبرونا رغبتهم إغلاقها خوفا من التعرض لأذى " على الرغم من سلمية الدعوة !!"



ثانيا : المحافظات المختلفة



- الغربية : سمع عن الدعوة ( 98%) ، يشارك في اليوم ( 95%)



- بورسعيد : سمع ( 80%) ، يشارك ( 60%)



- القليوبية : سمع ( 75%) ، يشارك ( 56%)



- الدقهلية : سمع ( 80%) ، يشارك ( 65%)



- أسيوط : سمع ( 30 %) ، يشارك ( 22%)



- سوهاج : سمع ( 35%) ، يشارك ( 25 %)



- المنيا : سمع ( 40%) ، يشارك ( 30%)





- كفر الشيخ وهي لم تكن مدرجة على جدول أعمالنا ولكن نتيجة اعتقال فتاتي حركة شباب 6 ابريل سارة محمد و أمنية طه سمع البعض حول الاضراب وقرر المشاركة وكانت النسبة : سمع ( 55% ) ، يشارك ( 40%)







-----------------------------------------------------------------------------------------



قام أعضاء حركة شباب 6 ابريل بجولات كثيرة في الأسبوع الأخير السابق ليوم الاضراب في 6 ابريل والذي دعت إليه الحركة واستجابت معظم القوى السياسية وتضامنت معها وتم تنسيق بين كل القوى السياسية المشاركة في اليوم عن طريق اللجنة المشتركة للقوى الوطنية في القاهرة ومختلف المحافظات والتي بدورها حددت أماكن التظاهر العامة بتلك المحافظات المشاركة في يوم الغضب والاضراب 6 ابريل 2009



أماكن التظاهر :

1) القاهرة :



- العاشرة صباحا أمام مجلس الدولة يشارك بها شباب 6 ابريل و حزبي الغد والاصلاح والاتنمية تحت التأسيس وحركة لا لنكسة الغاز.

- 12 ظ أمام اتحاد العمال يشارك شباب 6 ابريل واللجنة المشتركة للقوى الوطنية

- ( كفاية ، حزب العمل ، حزب الكرامة ، الاشتراكيين الثوريين ، اللجنة التنسيقية للعمال)

- 12 ظ أمام وزارة الاعلام ينظمها المواطنون النوبيون احتجاجا على السخرية منهم في وسائل الاعلام.

- 2 ظ نقابة الصحفيين ( تنطلق إذاعة اليوم من هناك لتذيع أخبار المظاهرات في كل انحاء الجمهورية )

- 2 ظ أمام دار الحكمة ينظمها أطباء بلا حقوق



2) القليوبية : 12 ظ أمام معهد بنها يشارك شباب 6 ابريل وحركة كفاية



3) المنوفية : 12 ظ أمام مبنى المحافظة شباب 6 ابريل وحزبي العمل والغد وكفاية



4) الغربية : 12 ظ ميدان الشون يشارك شباب 6 ابريل – حزب العمل - حركة كفاية



5) الدقهلية : 12 ظ مظاهرات واعتصامات أمام مقرات الأحزاب المشاركة في اللجنة التنسيقية للأحزاب والقوى السياسية بالمنصورة ( شباب 6 ابريل – كفاية – حزب الغد – حزب الجبهة - حزب العمل )



6) البحيرة : 12 ظ أمام مبنى المحافظة يشارك شباب 6 ابريل - اللجنة المشتركة للقوى

الوطنية



7) بورسعيد : 12 ظ أمام مبنى المحافظة يشارك شباب 6 ابريل





8) أسيوط : 12 ظ أمام مبنى المحافظة يشارك شباب 6 ابريل



9) سوهاج : 12 ظ أمام مبنى المحافظة يشارك شباب 6 ابريل



10) كفر الشيخ : وهذه المحافظة تحديدا لم نكن ننوي تنظيم أي فاعلية بها ولكن جهاز أمن الدولة الأحمق حين اعتقل زهرتي حركة شباب 6 ابريل سارة رزق و أمنية طه هناك فقد قررنا تنظيم وقفة احتجاجية أمام المحامي العام بكفر الشيخ احتجاجا على اعتقال فتاتي الحركة

يشارك في هذه الوقفة شباب 6 ابريل ومختلف القوى الوطنية.





ووجهت حركة شباب 6 ابريل على موقعها على الفيس بوك إرشادات للمتظاهرين والمشاركين في يوم الغضب والاضراب تضمنت :



1) تعليق علم مصر على شرفات المنازل وفي خلفية السيارات

2) ارتداء الملابس السوداء أو الشارات السوداء حول المعصم

3) عدم الشراء أو البيع يوم 6 ابريل وشراء مستلزمات البيت في يوم 5 ابريل

4) دعوة أفراد العائلة وزملاء العمل للتظاهر والتعبير عن الغضب في هذا اليوم





أما عن قوائم المشاركين من القوى السياسية في هذا اليوم فتأتي في مقدمتهم :

حركة شباب 6 ابريل وتضامن معها بأسبقية الاعلان كلا من :



- حزب العمل

- حركة كفاية

- اللجنة المشتركة للقوى الوطنية

- حزب الكرامة

- الاشتراكيين الثوريين

- حزب الجبهة

- حزب الغد

- الاخوان المسلمون والحزب الناصري ( مؤيدين للدعوة فقط )

- حركة عدالة بلا حدود

- حركة اليسار المصري المقاوم

- حركة تضامن

- ائتلاف المصريين من أجل التغير (يوم مؤتمره الصحفي يعلن تأيده للغضب والاضراب)



والمشاركين من الفئات المختلفة والنقابات والاحتجاجات العمالية :



- شعبة أصحاب المخابز بالدقهلية

- مهندسون ضد الحراسة

- صحفيون بلا حقوق

- شعبة أصحاب المخابز بحلوان

- معتقلي المحلة ( إضراب عن الطعام داخل سجن القطا )

- شعبة أصحاب المخابز ب 6 أكتوبر

- اللجنة التنسيقية للعمال

- اللجنة التنسيقية لطلاب مصر

- مصنع أسمنت طرة
- اتحاد عمال مصر الحر
- شعبة أصحاب المخابز بالمنوفية

- مصنع سيراميكا الملكة

- أهالي النوبة

- محامون من أجل التغير

- شعبة أصحاب المخابز بحلوان

- أطباء بلا حقوق

- حركة 9 مارس لاستقلال الجامعات

- بعض سائقي مترو الأنفاق ( إضراب تباطئي )

- بعض سائقي القطارات ( خصوصا خط مصر إسكندرية )

- إداري التربية والتعليم.

- الكثير من سائقي التاكسيات

- سائقي موقف عبود ( احتجاجا على رسوم قانون المرور )

- سائقي موقف السيدة عائشة / المنيب

- سائقي موقف السيدة عائشة / جيزة



-----------------------------------------------------------------------------------------

أما في قطاع الطلاب فتشارك اللجنة التنسيقية لطلاب مصر في يوم الغضب من خلال تظاهرات في 14 جامعة مصرية وتضم اللجنة كلا من :



- طلاب 6 ابريل

- رابطة طلاب حزب العمل الاسلامي

- طلاب الاخوان المسلمون

- طلاب الاشتراكيين

- طلاب حركة حقي

- طلاب حركة مقاومة

- طلاب حركة نقدر



ويشارك طلاب 6 ابريل بصورة فعالة من خلال 9 جامعات هم :



القاهرة – حلوان – عين شمس – المنصورة – أسيوط – شبين الكون – اسكندرية - طنطا - كفر الشيخ - معهد تكنولوجيا بنها



ويشارك الطلبة في هذا اليوم رافعين المطالب والتي سبق أن رفعوها في مظاهرات يوم الطالب العالمي 21 فبراير والتي يتصدرها : طرد الحرس الجامعي – تخفيض المصاريف الدراسية والافراج عن أسرى الحركة الطلابية ، كما سترفع كل جامعة مطالبها الخاصة بها في ذلك اليوم:



جامعة القاهرة : تفعيل صندوق التكافل الاجتماعي والاطلاع على تقاير الوارد والصادر لهذا الصندوق.



جامعة حلوان : تنفيذ القرار الصادر من رئيس الجامعة والذي انتزعه الطلاب بالاعتصام والمظاهرات من أجل توفير عربات اسعاف داخل الجامعة.





جامعة المنصورة : عريضة توقيعات سيتم تقديمها لرئيس الجامعة يوم 6 ابريل تطالب بزيادة دعم الكتاب الجامعي وتحسين الخدمات



جامعة اسكندرية : 1) الضغط من أجل ترميم مبنى الكهرباء بكلية الهندسة

2) فك الضغط الأمني الشديد على كل طلاب الكلية والغير مبرر من تفتيش ذاتي لكل الطلبة على البوابة وداخل الحرم الجامعي.



شعار الطلاب في هذا اليوم هو " متحضرش المحاضرة ، وشارك في المظاهرة "













مع تحيات اللجنة الاعلامية لشباب 6 ابريل



شباب حر

شباب بيحب مصر

حركة شباب 6 ابريل


http://shabab6april.wordpress.com/




الأربعاء، 1 أبريل، 2009

اضراب 6 ابريل 2009... اضراب عام لشعب مصر

د.نبيل فاروق يكتب لمصراوي.. بكرة أحلى من النهاردة




فى عام 1798، أدرك (نابليون بونابرت) أن مصر دولة مهمة بالنسبة لكل من يرغب فى السيطرة على الشرق، لما لها من موقع متوسِّط، يتيح له اتخاذها كقاعدة انطلاق، إلى كل من حولها، لذا فقد وضع عينه عليها، وجَّهز حملة كبيرة، وشد الرحال إلى الهدف..الى (مصر).

وعندما وصل إلى (مصر) بسفنه، وجدها بلداً تحكمه شلل من المماليك، تتنافس فيما بينها، ليس من أجل صالح البلاد، بل من أجل الهيمنة والسيطرة، فيجمع كل مملوك حوله شلة من المنتفعين، يجزل لهم العطايا والثنايا، ويغمرهم بعطفه ورعايته، ويتخذ منهم جيشاً يحميه من المماليك الآخرين ورجالهم، حتى يتاح له الاستيلاء على اكبر رقعة ممكنة من البلاد.

وحتى يضمن ولاء تلك الفئة من المنتفعين، ترك لهم الحبل على الغارب، يسرقون، وينهبون، ويفترون، ويتجبرون على عباد الله، الذين أنهكهم طبعاً بالضرائب، حتى يجد ما ينفقه على بذخه وأتباعه.

لذا فلم يكن هناك من يدين بالولاء لمملوك واحد.

وهذا ما وجده (نابليون)، عندما وصل إلى (مصر).

وجد بلداً ضعيفاً، هشاً، ضاع فى صراعاته الداخلية، ناسياً أنه قد يأتى من يباغته من الخارج، أو متصِّوراً أن هذا لن يحدث أبداً.

ولقد ذعر المماليك عندما واجهوا حملة (نابليون).

ذعروا لأنهم أضاعوا الوقت فى تنمية نفوذهم وكروشهم، ونسوا تنمية قوتهم والبلاد التى يعيشون ويتجبرون تحت ظلها، وذعروا أكثر لأن (نابليون) أتى إليهم بسلاح لم يسمعوا عنه من قبل.. المدافع.

كان أخر ما يعرفون أو سمعوا عنه هو البنادق، التى يتم حشوها فى الفوهة بالبرود، والتى تحتاج من الرامى الماهر إلى دقيقة على الأقل لإعادة تلقيمها وإطلاقها.

وهكذا، ومع غياب حب الشعب للمماليك، والفساد الذى تعيش فيه البلاد فى ظلهم، ربح (نابليون) معركته، ودخل (مصر)، ورفع علم (فرنسا) عليها، وهو علم للمفارقة المضحكة، كانوا يشيرون به إلى الحرية والإخاء والمساواة حينذاك.

حرية ومساواة وإخاء ... واحتلال.

المهم أن المماليك الغضنفرات هربوا أيامها كالأرانب إلى صعيد (مصر)، واختبأوا فيه، وتركوا الحبل على الغارب لـ(نابليون) وحملته، مما أتاح له السيطرة الكاملة على (مصر).

ولا نستطيع أن نقول إن حملة (نابليون) كانت سيئة مائة فى المائة، فالواقع أنه كانت لها الكثير من الجوانب الإيجابية، كما يدرس طلاب المرحلة الثانوية فى كتب التاريخ.

يكفى أنها خلصت البلاد (مؤقتاً) من الممالك، وأدخلت المدافع، والطباعة، ونظم تسجيل المواليد والوفيات، والأراضى والعقارات، والمحال والمنشآت، ومنحت كل شخص وثيقة ملكية، تمنحه حقاً قانونياً ثابتاً فيما يمتلك، ولا تسمح لأحد باستيلاء علبه فى سهولة.

والأهم أنها أعادت إلى المصريين روح الانتماء لوطنهم، وحمية الدفاع غن أراضيه، فشهدت مصر أيامها مقاومة رهيبة للمحتل الفرنسى، أرهقته، وقطعت أنفاسه، حتى لم يعد يتحمل البقاء.

أضف إلى هذا أن المشكلات راحت تحيط بـ(نابليون) نفسه فى (فرنسا)، مما اضطره للرحيل، تاركاً قيادة الحملة للجنرال (كليبر)، الذى أغتاله الشاب (سليمان الحلبى)، ثم جاء من بعده الجنرال (مينو)، الذى انهار بسرعة تحت ضغط المقاومة، فرحل مع سفنه وجنوده، منهياً الحملة فى عام 1801م.

وعلى الرغم من أن خروج المحتل أمر عظيم، إلا أن خروج الحملة الفرنسية من (مصر) ترك وراءه كارثة.

المماليك فروا إلى الصعيد، ولا توجد حكومة شرعية للبلاد، ولا حكم يلتف حوله الناس، ولا ضابط ولا رابط، فانتشرت عمليات السلب والنهب، ولم يأمن الناس على أملاكهم أو أعراضهم.

وهنا، ظهر زعيم.

لم يكن مصرى الأصل، وإنما ألبانى، جاء من (ألبانيا)، واستوطن البلاد، وعشقها، وحلم بنمّوها وازدهارها، وقاتل مع شعبها، وقاوم معهم وبهم الفساد والسلب والنهب.

وكان من الطبيعى، والحال هكذا، أن يرفعه الناس إلى القمة، وأن ينادوا به والياً على البلاد عام 1805م.

هذا الزعيم هو (محمد على باشا)، الذى ظلمته ثورة يوليو، وأهالت على تاريخه أطناناً من الغبار، جاء التاريخ نفسه ليزيلها، ويعترف به كمؤسس لـ(مصر) الحديثة، بلا منازع.

ولقد جاء (محمد على)، ليجد البلاد فى حالة فوضى عارمة... الكل فاسد، مرتشى، جبار، داعر.

وكان لابد له من وقفة قوية... كان شعب (مصر) أيامها يشعر باليأس، وبأنه لا أمل فى إصلاح الحال، الذى بدا أصعب من المحال، وكانوا واثقين فى أن الأمور ستمضى حتماً من سيئ إلى أسوأ، وخاصة مع تردى الأحوال الاقتصادية، وانتشار الفقر، وما يتبعه من فساد رهيب.

ولكن (محمد على) كان يختلف معهم.. كانت لديه فقط رؤية... رؤية شديدة التفاؤل بالمستقبل، وإيمان عارم بأنه لا تقدّم أو نمو مع روح اليأس، ولا مع الإحساس بأنه لا أمل... بل لابد من الإيمان بمبد أهم جداً... مبدأ يؤكدِّ أن بكرة، هو حتما أحسن من النهاردة.

وبدأ (محمد على) عملية إعادة بناء (مصر)... استغل أساليب التسجيل، التى تركها الفرنسيون، وبدأ فى وضع نظام إدارى كامل ومتكامل للبلاد، حتى يمكنه تنظيمها لإعادة البناء.. ولم يكن ذلك سهلاً بالتأكيد.

روح اليأس كانت منتشرة بين الناس، والمماليك شعروا بالأمان، بعد رحيل الفرنسيين، فعادوا من الصعيد يطالبون بأملاكهم وسلطانهم القديمة، ولم يرق لهم بالطبع أنه هناك وال شرعى يحكم البلاد، التى طالما حكموها بالحديد والنار والفساد والرشوة.

وبدأت حرب جديدة.

حرب خفية غير معلنة، يبنى (محمد على)، وكافة المماليك.. ولكن الشعب كان قد بدأ يستشعر بوادر الأمل... بدا يستشعر أن بكرة قد يكون بالفعل أفضل من النهاردة.

ووقف الشعب إلى جوار (محمد على).. وضد المماليك.. ولكن إصرار المماليك على استعادة سيادتهم ونفوذهم، غضبهم من عدم تقبُّل (محمد على) لنفاقهم ورياءهم، جعلهم يزدادون شراسة فى حربهم، وقوة فى عنفهم.

وفى عام 1811م، لم يجد (محمد على) أمامه من سبيل لإصلاح البلاد، إلا بالتخلُّص نهائياً من المماليك ومشكلاتهم التى لا تنتهى.

وفى قلعته، دعا (محمد على) كافة المماليك لحفل عشاء، واتخم بطونهم بالطعام، ثم انسحب، وامر جنوده بإطلاق المدافع عليهم لكى تحصدهم حصداً، فيما عرف باسم (مذبحة القلعة).

وكما قلنا عن حملة (نابليون)، نعيد القول عن مذبحة القلعة.

ففى التاريخ، لم يوجد حدث شديد القتامة، ولا أخر شديد العظمة.

صحيح أن مذبحة القلعة كانت عملاً ينطوى على الغدر، ولكنه خلَّص البلاد من أكبر عقبة فى تاريخ نموّها وتقدمها، وافنى المماليك عن بكرة أبيهم، فيما عدا واحد منهم فقط، قفز بجواده من أسوار القلعة، فنجا من الموت، وفرَّ كالعادة إلى الصعيد.

وهنا أصبحت البلاد كلها تحت حكم (محمد على) بلا منازع.. وبدأ عملية الإصلاح، التى طالما حلم بها.

اختار جنرالا فرنسيا، أسلم وتخلَّف عن الحملة، وأطلق على نفسه أسم (سليمان الفرنساوى)، فمنحه رتبة باشا، وأوكل إليه إقامة جيش قوى، ثم شرع فى بناء واحد من أكبر الأساطيل البحرية فى المنطقة، وربما فى العالم حينذاك.

ولأنه يدرك أن أسباب القوة تبدأ بالعلم والسلاح، فقد راح يرسل البعثات الدراسية إلى (اوروبا)، ويشجع الصناع المهرة على الإنتاج، ويبيع إنتاجهم المتميز لمن حولنا من دول، وحتى لدول (أوروبا).

ونما الاقتصاد المصرى.

وعظمت قوة (مصر) العلمية والاقتصادية والعسكرية.

واكتشف الناس أن الأمر حقيقة وأن بكرة بالفعل أحسن من النهاردة.

(مصر) تحوَّلت فى غضون سنوات قليلة من دولة ضعيفة هشة يحكمها نظام فاسد مستبد من صالحه أن يبقيها فى فقر وجهل ومرض إلى دولة قوبة ذات سيادة، يخشاها الصديق قبل العدو.

دولة كادت تتحول إلى إمبراطورية عظمى، من الشرق إلى الغرب لولا ان تأزرت عليها دول العالم الكبرى آنذاك، انجلترا وفرنسا وتركيا، واجبرتها على التراجع إلى حدودها.

ولكنها ظلت أيامها دولة قوية .

وهكذا فليس الأمر تفاؤلاً شخصيا، ولا عبارة يراد بها تهدئة النفوس ولا حتى خيال متفائل.

هذا ما يقوله التاريخ ويؤكده.

ان بكرة بالفعل .. احسن من النهاردة.
Source: http://www.masrawy.com/News/Egypt/Politics/2009/february/18/tomorrow-today.aspx